23°C~9°C

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
  • المدينة المحرمة تدين حادثة “تصوير الصور العارية “، وترد: يخالف النظام العام في المجتمع
  • مصر: مد أجل النطق بالحكم على مرسي إلى 16 يونيو
  • غرق سفينة تقل 458 شخصا فى نهر يانغتسي
  • فتاة روسية تشبه الدمية باربي
  • تحليل اخباري : جملة تحديات سياسية وأمنية واقتصادية تواجه الرئيس السودانى فى ولايته الجديدة
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻
    2. الحياة في الصين: أسئلة وإجابة

    اليابان تقول لا اتصال من الدولة الاسلامية بعد انقضاء مهلة سداد الفدية

    2015:01:24.09:56    حجم الخط:    اطبع

    طوكيو 23 يناير 2015 /صرح المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدى سوجا بعد ظهر اليوم (الجمعة) انهم لم يتلقوا أى اتصال من مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية الذين احتجزوا رهينتين من المواطنين اليابانيين بعد انقضاء مهلة حددها التنظيم.

    وقال سوجا ان اليابان تواصل السعى الى الافراج المبكر عن الرهينتين كينجى جوتو وهارونا يوكاوا. وان الحكومة تعتقد ان المهلة حددت عند الساعة 2:50 بعد ظهر اليوم يعد مرور 72 ساعة من بث فيديو يقول انه سيتم اعدام الرهينتين ما لم تدفع فدية تبلغ قيمتها نحو 200 مليون دولار امريكى.

    وقام مسلحو الدولة الإسلامية بتحميل الفيديو يوم الثلاثاء الماضي مباشرة الى رئيس الوزراء اليابانى شينزو آبى مطالبين بدفع الفدية وهى نفس القدر الذى تعهد آبى يوم السبت الماضي فى القاهرة بتقديمه لمساعدة المنطقة على مكافحة التهديدات التى تشكلها الدولة الاسلامية.

    وقال الأمين العام لمجلس الوزراء فى وقت سابق من اليوم ان الحكومة لم تؤكد بعد سلامة الرهينتين وأكد على ان اليابان لن ترضخ للإرهاب.

    وقد طالبت جونكو ايشيدو والدة جوتو صباح اليوم بالافراج عن ابنها مؤكدة مرة اخرى ان جوتو ليس عدوا للدولة الاسلامية وان اليابان ليست ايضا خصما للدول الاسلامية ولكنها تحافظ على الصداقة معهم.

    وفى بيان نشر قبيل المؤتمر الصحفي فى نادى المراسلين الاجانب فى اليابان قالت الأم "ان الوقت المتبقى قليل. واننى أتوسل الى مسئولي الحكومة اليابانية, من فضلكم انقذوا حياة كينجى".

    وقالت ان جوتو هو أب لطفل يبلغ من العمر اسبوعين ولكن لم يكن لديه فرصة للتعرف عليه, وان دافعه لأن يكون فى الشرق الاوسط كان هو المساعدة فى انقاذ احد معارفه الذى يدعى هارونا يوكاوا الياباني الآخر الرهينة المحتجز لدى مسلحي الدولة الاسلامية.

    وفى الوقت نفسه فإن آبى ابلغ اعضاء حكومته ببذل كل ما فى وسعهم لمعالجة ازمة الرهائن.

    ورفض المتحدث باسم الحكومة التعليق على تقارير اعلامية بأن الدولة الاسلامية سوف تصدر بيانا فى وقت قريب.

    وتعمل اليابان مع المجتمع الدولى لضمان الافراج عن الرهائن.

    /مصدر: شينخوا/
    تابعنا على

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم