23°C~9°C

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
  • المدينة المحرمة تدين حادثة “تصوير الصور العارية “، وترد: يخالف النظام العام في المجتمع
  • مصر: مد أجل النطق بالحكم على مرسي إلى 16 يونيو
  • غرق سفينة تقل 458 شخصا فى نهر يانغتسي
  • فتاة روسية تشبه الدمية باربي
  • تحليل اخباري : جملة تحديات سياسية وأمنية واقتصادية تواجه الرئيس السودانى فى ولايته الجديدة
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻
    2. الحياة في الصين: أسئلة وإجابة

    الجيش اللبناني يوقف سوريين اثنين بحوزتهما عبوة معدة للتفجير وقذائف بشمال البلاد

    2015:01:27.15:13    حجم الخط:    اطبع

    بيروت 26 يناير 2015 / أوقف الجيش اللبناني اليوم (الإثنين) سوريين إثنين بحوزتهما عبوة معدة للتفجير وقذائف وذخائر في منطقة زغرتا بشمال البلاد.

    وقالت قيادة الجيش في بيان "إنه في إطار ملاحقة المطلوبين والمشبوهين دهمت قوة من مخابرات الجيش دهمت غرفة في منطقة زغرتا - كرم التين، حيث أوقفت شخصين من التابعية السورية".

    وتابعت أنها "ضبطت داخل الغرفة عبوة معدة للتفجير، بالإضافة إلى أربع قذائف هاون وصاروخ (83 ملم) وثلاث رمانات يدوية، إضافة إلى كمية من الذخائر المختلفة".

    وبحسب البيان، "دهمت قوة أخرى في محلة (كفرزبد) - البقاع مخيما للاجئين السوريين وأوقفت 22 سوريا لمحاولتهم الفرار من أمام القوة وعدم حيازتهم أوراقا ثبوتية".

    كما تم ضبط سيارة بدون أوراق ثبوتية.

    وأضاف البيان "أنه تم تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المرجع المختص لإجراء اللازم".

    وفي سياق متصل، أعلن الجيش في بيان في وقت سابق اليوم عن توقيف مواطن سوري في حارة حريك في ضاحية بيروت الجنوبية للاشتباه بانتمائه لأحد التنظيمات الارهابية ومشاركته في أعمال إرهابية على الحدود اللبنانية/السورية.

    وأوقف الجيش اللبناني الأحد 12 سوريا في منطقة البقاع بشرق لبنان على خلفية شبهات بتشكيلهم "مجموعة إرهابية".

    على صعيد منفصل، ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية اليوم أن الجيش قصف بالمدفعية مرتفعات بلدة عرسال في منطقة البقاع الشمالي للاشتباه بتحركات لمسلحين.

    ولم تعط الوكالة المزيد من التفاصيل.

    وكانت مجموعات من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وجبهة النصرة التابعة للقاعدة قد هاجمت مركز مراقبة متقدما للجيش في محلة (تلة الحمرا) في أطراف بلدة رأس بعلبك الحدودية مع سوريا في منطقة البقاع الشمالي بشرق البلاد، لكن الجيش صد الهجوم الذي أسفر عن سقوط 8 عسكريين لبنانيين وعدد من المسلحين.

    وتتمركز جماعات مسلحة من جبهة النصرة وداعش في مرتفعات الجبال الشرقية الحدودية مع سوريا بعدما اجتازت هذه الحدود في أغسطس الماضي وهاجمت مراكز للجيش في مرتفعات عرسال واختطفت عددا من العسكريين قتلت 4 منهم مع التهديد بقتل المزيد إذا لم تستجب السلطات اللبنانية لمطالبهم بمقايضة العسكريين المختطفين بمعتقلين من التنظيمين في سجون لبنان.

    /مصدر: شينخوا/
    تابعنا على